قسم التنفسية

تخصص طبي مسؤول عن علاج وفحص وتأهيل المرضى المصابين بأمراض الجهاز التنفسي الحادة أو المزمنة.
أدى التطور الكبير في الطب خلال العقود الماضية إلى إبراز دور أخصائي الرعاية التنفسية في الاطلاع على المهام المتعلقة بأمراض الجهاز التنفسي من تقييم وتشخيص إلى علاج ومتابعة تحت إشراف مباشر أو غير مباشر من قبل الأطباء. إن مهنة الرعاية التنفسية تتطلب من الممارس أن يقوم بدور ريادي في ممارسة المهام المطلوبة منه وذلك من أجل تقديم خدمة أفضل للمرضى.

فكرة الرعاية التنفسية بدأت في الستينات من القرن الماضي كانت تحت مسمى العلاج الاستنشاقي ومع اختراع تقنية التنفس الصناعي ووجود الدراسات والأبحاث الطبية وتزايد طرق العلاج لأمراض الصدرية وطرق تقديمها للمرضى نشأت فكرة إيجاد التخصص تدريجيا عن طريق عدة مسميات إلى ان أصبح مستقلا بإدارة من ممارسيه، وهو من التخصصات الحديثة عالميا والنادرة وقد تقاس جودة العناية في المستشفيات وخاصة أقسام العناية المركزة بعدد ممارسي الرعاية التنفسية وكفاءتهم.

قسم التنفسية

مهام ممارسي الرعاية التنفسية

المرحلة الاولى

بعد العملية مباشرة المريض لا يستطيع أن يأكل الا السوائل الخفيفة جدا أو الشفافة. ويبقى هكذا  لمدة 4أيام بعد العملية، وتكون هذه السوائل بدون سكر وبدون شحوم.

المرحلة الثانية

يتناول سوائل كاملة قليلة الدسم وخالية من السكر لمدة اسبوع تقريبا.

المرحلة الثالثة

يتناول طعاما مطحونا قليل الدسم وبدون سكر تماما وتبقى هذه المرحلة لمدة اسبوعين.

المرحلة الرابعة

يتناول طعاماً طريا وناعما وخفيفا خال من السكر وقليل الدهون ايضا. وعندما نتأكد ان صحة المريض بدأت تتعافى كليا ولا يوجد عنده أي اضطرابات نتيجة هضم الطعام ننتقل الى المرحلة الاخيرة.

المرحلة الخامسة

وهي المرحلة الاخيرة والتي نصف له نظام غذائي عادي مدروس جدا، وبكميات تستطيع معدته وأمعاؤه هضمها دون اي عوارض جانبية أو انزعاجات، ودوما خال من السكر والدهون.

أماكن عمل أخصائي العلاج التنفسي

ليس هناك مكان معين لأخصائي العلاج التنفسي فهو يتواجد في أغلب الأماكن في المستشفى وأهم هذه الأماكن العناية المركزة بمختلف أنواعها للبالغين وحديثي الولادة ومختبر فحص وظائف الرئة وقسم إعادة التأهيل التنفسي وقسم العمليات وأقسام التنويم وقسم الطوارئ وقسم المناظير الطبية للرئتين وقسم العناية المنزلية وغيرها.