طوارىْ 7/24
5652600 6 962 +
info@istiklalhospital.com
الاردن – عمان تقاطع شارع الاردن مع شارع الاستقلال

وحدة القسطرة القلبية

يعد قسم القسطرة من الاقسام الحيوية في مستشفى الاستقلال حيث انه يقدم خدمات طبية بتقنية عالية من حيث التشخيص والعلاج لمعظم حالات تصلب الشرايين التاجية وكذلك تشخيص وعلاج مرض الاوعية الدموية وتشمل شرايين الدماغ، والاطراف السفلية.

علاوة على ذلك يقوم قسم القسطرة بإجراء دراسة كهربائية القلب وكي بؤر التسارع ان وجدت وحالات زرع اجهزة منظمات ضربات القلب بكافة أنواعها.

وقد واكب قسم القسطرة في مستشفى الاستقلال التطور السريع في علاج التشوهات الخلقية عند الاطفال عن طريق القسطرة دون اللجوء الى عمليات القلب المفتوح وظهور نتائج ملفته واشير هنا الى اهمية القسم من ناحية استقباله لحالات احتشاء عضلة القلب في اسرع وقت للمساهمة في انقاذ حياة المرضى سواء المراجعين للطوارئ او الذين يتم نقلهم من المستشفيات الاخرى التي لا يتوافر فيها قسم القسطرة وتطبيق سياسة Door-to-Balloon.

عملية القسطرة

تُعتبر عمليّة القسطرة القلبيّة من أشهر العمليّات في العالم، وهي إجراء لتصوير شرايين القلب وتشخيصها وعلاجها عن طريق تركيب دعامات من خلال جهاز أشعة متقدم.
تتم العملية باستعمال مخدر موضعي دون الحاجة لتخدير كلي أو خياطة أو فك غرز أو نقل دم فهي ليست جراحة وإنما وسيلة تُستخدم لتشخيص وعلاج الأمراض التي تصيب القلب، وتتم باستخدام أنبوب طويل رفيع جدّاً يمتاز بالمرونة كذلك، إذ يتم إدخال هذا الأنبوب في الشرايين الموجودة في الذراع أو أعلى الفخذ أو الرقبة، وإيصاله إلى القلب.
وباستخدامه يجري الأطباء بعض الفحوصات أو الإجراءات العلاجيّة للقلب، وغالباً ما تُستخدم عملية القسطرة لتشخيص الأمراض التي تصيب عضلة القلب أو الصمامات أو الشرايين التاجية التي تُغذي القلب.
بعد إجراء القسطرة قد يعاني المريض من ألم خفيف أو خدر في مكان الشريان الذي أُدخل فيه الأنبوب كما أنّه من النادر أن يصاب بمضاعفات قد تشكّل خطراً على حياته.
الإجراءات التشخيصية التي تتم باستخدام عمليّة القسطرة: تهدف استخدام عمليّة القسطرة في المقام الأول إلى التأكد من سلامة القلب، عضلة القلب والشرايين التاجية والصمامات، وفي حال تشخيص اعتلال ما يتم استخدامها بشكل علاجيّ، وغالباً ما تُجرى بشكل طارئ عند المرضى الذي يشكون من ألم في الصدر.

أبرز الإجراءات التشخيصية التي تُستخدم فيها عملية القسطرة

N
1. إجراء تصوير الشرايين التاجية: فباستخدام أنبوب القسطرة يحقن الأطباء المادة الملونة لتجري عبر الشرايين التاجية للقلب، وبعد ذلك يجري الأطباء صورة بالأشعة السينية، وبفضل هذه المادة الملونة تظهر الشرايين التاجية عبر هذه الصورة، وتتم ملاحظة أي تضيّق أو انسداد فيها.
N

2. فحص تدفق الدم وضغطه في حجرات القلب: وقد تُجرى عملية القسطرة لفحص تدفق الدم في القلب بعد إجراء عمليّة جراحيّة ما.

N

3. فحص مستويات الأكسجين في حجرات القلب: وذلك عبر أخذ عيّنة من الدم الموجود فيها باستخدام عمليّة القسطرة.

N

4. التأكد من قدرة عضلة القلب على ضخ الدم بشكل سليم: خصوصاً البطينين الأيسر والأيمن والكشف عن التشوهات الخلقية التي تصيب القلب.

N

5. الكشف عن أية اعتلالات في حجرات القلب أو الصمامات: وقد تُستخدم عملية القسطرة لأخذ خزعة من نسيج القلب، وإرسالها إلى المختبر لفحصها.

الإجراءات العلاجيّة التي تتم باستخدام عمليّة القسطرة

بعد إجراء عمليّة القسطرة والكشف عن خلل ما في القلب، بإمكان الأطباء اللجوء لها كجزء من العديد من العمليات العلاجيّة لأمراض القلب، ومن هذه العمليات ما يلي:

N
1. استخدام القسطرة في توسيع شرايين القلب الضيقة بواسطة البالون وزرع دعامات (STENT)
N

2. توسيع صمامات القلب الضيقة.

N

3. علاج عدم انتظام ضربات القلب: ففي الكثير من الأحيان يكون سبب عدم الانتظام هذا وجود خلايا قلبية شاذة ترسل سيالات عصبية إلى عضلات القلب وتأمره بالانقباض، وتؤثر بذلك في السيال العصبي الطبيعي في القلب، وللتخلص من هذه الأنسجة يتم تزويد رأس أنبوب القسطرة بأشعة الليزر أو أكسيد النيتروجين أو مصدر حرارة لقتل هذه الخلايا، وإعادة انتظام ضربات القلب.

جهاز تنظيم ضربات القلب

هو عبارة عن آلة صغيرة توضع في الصدر تساعد في السيطرة على نبضات القلب غير الطبيعية تستخدم هذه الآلة نبضات كهربائية لتحث القلب على النبض بوتيرة طبيعية، يمكن لجهاز تنظيم ضربات القلب أن يعالج بعض أعراض اضطراب النبض مثل التعب والإغماء ويساعد المريض على الحصول على نبض قلب طبيعي ليعيش طريقة حياة أكثر فاعلية.

كيف تستعد قبل إجراء القسطرة

  1. صيام 6 ساعات قبل القسطرة.
  2. احضار جميع الفحوصات والتقارير السابقة عن الحالة المرضية، قي حالة إجراء المريض لجراحة سابقة للقلب المفتوح من أي نوع يلزم للضرورة إحضار التقرير الطبي الخاص به قبل القسطرة
  3. إحضار جميع الأدوية التي يتناولها المريض بانتظام.
  4. يرجى إعلامنا في حالة وجود أي حساسية معروفة ضد المادة الملونة أو الأدوية.
  5. ستحتاج لمن يرافقك حتى تصل لمنزلك بعد القسطرة لأنه لن يكون مسموح لك قيادة السيارة.

ماهي الفحوصات اللازمة قبل إجراء القسطرة

  1. تخطيط القلب.
  2. موجات فوق صوتية على القلب.
  3. فحص دم كامل.
  4. فحص الكلى.
  5. ازيمات الكبد.
  6. سكر صائم.
  7. فيروسات الكبد.

ما هي المدة التي يقضيها المريض في المستشفى بعد القسطرة:

  • في حالة القسطرة التشخيصية من 6-8 ساعات.
  • في حالة القسطرة العلاجية يظل المريض تحت الملاحظة لصباح اليوم التالي ولكن يسمح له بالحركة بعد عدة ساعات.

كيف يتم الإجراء:

  1. سيتم إعطاءك أدوية لتساعدك على الاسترخاء ولكنك ستظل مستيقظاً حيث أنها لا تحتاج مخدر عام أو خياطة غرز مكانها.
  2. سيتم إدخال إبرة صغيرة في الشريان أو الوريد الفخذي مثل التي تستخدم لأخذ محاليل في الوريد.
  3. يتم إدخال أنبوب دقيق مكان الإبرة يدفع بلطف في إتجاه شرايين القلب ليتم تصويرها.

أنواع القسطرة:

  1. قسطرة شرايين الكلى.
  2. قسطرة شرايين القلب.
  3. قسطرة شرايين الأطراف السفلية.
  4. قسطرة شرايين الرقبة.
  5. قسطرة الشرايين والأوردة.
  6. قسطرة عن طريق اليد والرسغ: قسطرة القلب عن طريق الرسغ من الطرق الحديثة للقسطرة حيث تسعى الآن كل دول العالم بعمل القسطرة عن طريق الرسغ ولدى مستشفى الاستقلال أطباء مميزين بذلك.

قسطرة اليد لها ميزات كثيرة منها:

  • المرضى ذو الأوزان الثقيلة جداً والذين يعانون من الآم الظهر ولا يستطيعون الاستلقاء على الظهر أكثر من 6 ساعات يفضل عن طريق الرسغ.
  • نسبة النزيف أقل بكثير ويمكن السيطرة عليه بسهولة حتى أن المرضى الذين يأخذون مميعات يمكن عمل القسطرة دون توقيف التميع.
  • المرضى الذين يعانون من مشكلة التبول أو ارتداد البول ولا يستطيعون التبول وهو مستلقون على الظهر.
  • ممكن لمريض القسطرة عن طريق الرسغ القيام والمشي مباشرة بعد القسطرة والخروج من المستشفى بعد ساعتين في حالة عدم تركيب شبكات.
Share This